Page Rank

Check Page Rank of your Web site pages instantly:

This page rank checking tool is powered by Page Rank Checker service

Wednesday, February 27, 2013

أناقة المحجبات في برنامج FASHION@..رولان وميرفت: الأناقة تنبع من العقل


يجسد برنامج At Fashion مقولة المصممة كوكو شانيل «إن الموضة تصنع لكي تكون قديمة»، وإيمان النجمة نيكول ريتشي بأن «الموضة نوع من التعبير عن الذات».
وأيضاً قناعة محررة الموضة ديانا فريلاند بأن «الأناقة تنبع من العقل، وإذا امتلكتها المرأة فستصبح جميلة تلقائياً».
ولعل ذلك أحد أسباب تميز البرنامج بجانب فكرة البرنامج المبتكرة، والجهد الكبير من مقدمتيه رولان العمري وميرفت غندور.
التقت «الرؤية» أسرة البرنامج أثناء تصوير حلقة خاصة عن المحجبات والموضة في منطقة الديسكفري غاردن في دبي.
وأكدت رولان «البرنامج جديد من نوعه، فنحن نقدم للسيدات عالم الموضة والجمال بطريقة تلفزيون الواقع للمرة الأولى في العالم العربي. تتابع الكاميرا يومياتنا خلال إعداد الحلقة من
الألف إلى الياء، وتصاحب العارضات أثناء اختيار الملابس، ومرحلة التسوق والمكياج. الأكثر من هذا أنها لا تتركنا خارج الاستديو أيضاً، إذ تتبعني وأنا في بيتي، مع أولادي وزوجي،
وتنقل كل تفاصيل حياتي أثناء الغضب والفرح والحزن والضحك. ورغم أن مدة الحلقة 23 دقيقة، ولكنها تستغرق أربعة أيام متواصلة من التحضير، من الساعة السابعة إلى الثانية بعد
منتصف الليل».
وعن المنافسة التي يواجهونها مع البرامج العربية المتخصصة في عالم الموضة والجمال، تشير: قدمت على مدار ثماني سنوات برنامج «لمسات» المتخصص في مجال الجمال والموضة.
أجريت مقابلات مع كل المصممين العالميين، وتغطيات لكل كواليس عروض الأزياء. وتضيف «عندما قررت الإدارة تقديم برنامج آخر عن الموضة، لم أتشجع للفكرة في البداية، ولكن بعد
عقد جلسات عمل مكثفة، خرجنا بفكرة برنامج جديد من نوعه».
وتدخل ميرفت على الخط: «في إحدى الحلقات، كنا نصور في منطقة المطار، وفجأة أوقفنا الشرطي، وطلب منا إبراز الترخيص الذي يسمح لنا بالتصوير في هذه المنطقة. ولم يتم اقتطاع
هذه الفقرة من البرنامج، وهذا دليل على أن المشاهد يعيش معنا كل دقيقة بواقعية».
وعن فكرة مشاركة مذيعتين بتقديم البرنامج، تعلق «هناك اختلاف كبير بيننا، من ناحية الأفكار والخيارات والذوق، ولهذا السبب قررنا أن نكون معاً، لأن الحديث في الموضة يحتاج إلى
آراء مختلفة ومتضاربة بهدف الوصول إلى صورة نهائية جميلة». وتؤكد «تحدث شجارات بيننا بسبب الاختلاف حول فكرة معينة، أنا أرغب بشيء ورولان ترفضه، ولكن الأمر يصب
دوماً في مصلحة العمل».
وتشير رولان: «نحن نمثل شريحة كبيرة من السيدات والفتيات، أنا أمثل صورة البنت الكلاسيكية، وميرفت تميل إلى الغرابة والجرأة، وهذا ولد توازن بيننا، والجميل أن كل واحدة منا تتقبل
رأي الأخرى».
وتضيف ميرفت: «لكن كل منا لها مهام خاصة، رولان تتواصل مع مصممي الأزياء، وأنا أنسق مع العارضات، ونتعاون معاً في فقرة التسوق». اليوم نحضر حلقة خاصة بالمحجبات،
وذلك نزولاً عند رغبة متتبعي الموقع الإلكتروني الخاص بالبرنامج. كما سيكون هناك حلقة خاصة بإطلالة المراهقين، ولا أعتقد أن برنامجاً عربياً ركز على هذه الفئة العمرية تحديداً،
وحلقة أخرى خاصة بالحوامل، وحلقة ثالثة عن مشاهير عالميين.
وكشفت رولان عن أن فريق عمل البرنامج بدأ بميزانية متواضعة، ولاحقاً حصل على رعاية من قبل بعض الشركات التجارية.
وتتذكر ميرفت: «في إحدى الحلقات لم يكن لدينا ميزانية على الإطلاق، فطلبنا عبر موقع تويتر من الفتيات اللاتي يرغبن بخوض تجربة عرض الأزياء المشاركة معنا، وبالفعل حضرت مجموعة منهن.